ava mikhael sons
اخى الحبيب ان كنت عضواً فى المنتدى فتفضل بتسجيل الدخول الان
اما ان كنت زائر فيشرفنا انضمامك إلينا

مع العلم ان قوانين المنتدى تمنع التسجيل بأى اسماء خارجه او بأيميل بدلا من الاسم او بأرقام تليفونات واى يعضو يخالف تلك الشروط يحذف نهائياً من المنتدى



انضمامكم إلينا يشرفنا وننتظر مجهودكم وابداعاتكم لرفع اسم رب المجد وتمجيده

ava mikhael sons

منتدى عام
 
البوابةالرئيسيةالتسجيلدخول
ممنوع التسجيل بأسماء غير مفهومه أو بالبريد الألكترونى ، كما يمنع منعاً باتا كتابة أى بيانات شخصية أو إيميلات ، وعدم وضع صور شخصية وذلك منعا لحدوث أى مشاكل اومضايقات                                

شاطر | 
 

 دموع بفنوتي الصغير

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
dodyboss
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 1779
تاريخ التسجيل : 12/03/2009
العمر : 34
الموقع : فى حضن الآب

مُساهمةموضوع: دموع بفنوتي الصغير   الإثنين 27 سبتمبر 2010, 6:01 am


دموع بفنوتي الصغير






لاحظت الأم طفلها الصغير يدخل البيت على غير عادته، عوض البشاشة والفرح تبدو على وجهه علامات الحزن والضيق الشديد.

لم ينطلق الطفل بفنوتي إلى أمه ليقبلها كعادته، لكنه تسلل بسرعة نحو حجرته الخاصة.

ارتبكت الأم جدًا، لكنها تطلعت من النافذة، فوجدت طفلها قد وقف أمام أيقونة الصليب التي وضعتها له ناحية الشرق.

تسللت الدموع من عيني بفنوتي، وبعد قليل ركع وصار يبكي، وكان يحاول أن يكتم صوت بكائه حتى لا يشعر به أحد.

انتظرت الأم حتى أنهى الطفل صلاته وصار يمسح دموعه استعدادًا للخروج من حجرته.

دخلت الأم حجرته، وأخذت ابنها في حضنها، وهي تقول:

"مالك يا حبيبي بفنوتي.

أخبرني، لماذا أنت حزين؟

لا تخفي عني شيئا!"

لم يجبها بفنوتي بشيء سوى : "صلِ يا أماه من أجلي ومن أجل جيراننا!"

- ماذا حدث؟

- لا شيء!

- لماذا تخفي عني الأمر وأنا أمك؟! أنك لم تعتد أن تخفي عني شيئا من قبل.

- لا أريد أن أدين جيراننا‍! ‍‍‍‍‍سامحيني، بل صلِ من أجلي ومن أجل جيراننا.

- ماذا حدث؟ أعدك إني لن أخبر أحدًا بما تقوله.

- الأطفال تسلقوا سور جارنا، وصاروا يقطفون التين ويأكلونه.

سرقوا تينا وقدموا منه لي، لكنني رفضت.

لقد حزنت عليهم كيف يسرقون.

حاولت أن أحدثهم عن الأمانة، لكنهم كانوا يسخرون بي ويستهزئون.

- هل تبكي لأنهم سخروا بك؟ لا تهتم بذلك، فإننا لا نهتم بمديح الناس ولا بسخريتهم.

- لا يا أماه، أنا أبكي لأنهم يسرقون.

إني أحبهم ولا أريدهم يحزنون قلب بابا يسوع.

تأثرت الأم جدا، ولاشعوريا تسللت الدموع من عينيها واحتضنت ابنها بفنوتي وهي تقول: "اللَّه لا ينسى دموعك وصلواتك يا بفنوتي"

مرت سنوات وصار بفنوتي (بفنوتيوس) تلميذا للقديس مقاريوس الكبير، وكانت دموعه لا تفارقه.

في أحد الأيام أصر أحد الآباء أن يعرف سرّ بكائه. فاضطر القديس بفنوتيوس أن يخبره، قائلاً له:

إني حزين على نفسي.

لقد كان جيراننا الأطفال يتسلقون سور أحد جيراننا ويسرقون التين،

وكنت أحاول أن أمنعهم.

ومما يحزنني أنه في أحد الأيام إذ كانوا يسيرون سقطت تينه منهم، فأمسكتها من الأرض وقمت بتنظيفها وأكلتها.

كلما تذكرت هذا منذ طفولتي دموعي تنساب باستمرار، فقد أحزنت قلب مخلصي.


V V V



+ قصة 431 من كتاب قصص قصيرة لابونا تادرس يعقوب ملطي
[/b]

++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++

أذكر خالقك أيام شبابك



ربنا موجود ومالى كل الوجود


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://avamikha.mam9.com
marykemo
مشرف
avatar

عدد المساهمات : 316
تاريخ التسجيل : 25/05/2010
العمر : 42

مُساهمةموضوع: رد: دموع بفنوتي الصغير   الأربعاء 17 نوفمبر 2010, 3:14 am

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
dodyboss
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 1779
تاريخ التسجيل : 12/03/2009
العمر : 34
الموقع : فى حضن الآب

مُساهمةموضوع: رد: دموع بفنوتي الصغير   الأربعاء 17 نوفمبر 2010, 5:43 am

صباح الخير مارى
شكرا على المرور الجميل
ربنا يعوضك ويبارك خدمتك

++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++

أذكر خالقك أيام شبابك



ربنا موجود ومالى كل الوجود


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://avamikha.mam9.com
 
دموع بفنوتي الصغير
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ava mikhael sons :: منتدى المكتبة المسيحية العامة والقصص :: قصص متنوعة-
انتقل الى: